مشاريع مؤسسة العون التعليمي

هدية العيد

مشاريع رمضان 2017-2018

هدية العيد الرمضاني– مؤسسة العون التعليمي الفلسطيني (إياب)

 عندما يأتي رمضان إلى نهايته، يخطط جميع الصائمين للاحتفال بالعيد، وخاصة العائلات .

الهدف من المشروع

نظام التبرعات في EAP  تم تصميمه لتغطية دورة العام الميلادي بشكل كامل حيث أن المشاريع الموسمية والأيتام وذوي الاحتياجات الخاصة والتعليم العالي والبرامج الاجتماعية يتم استهدافها في رمضان.كل عام نبذل قصارى جهدنا لتقديم هذه الهدية مرتين في السنة. الأولى في عيد الفطر السعيد والثاني في عيد الأضحى المبارك.

إنه وقت العيد!

  نحن حريصون جدا في مؤسسة العون التعليمي للفلسطينيين (إياب) على الاحتفال بهذا العيد معهم من خلال تقديم هدية العيد للأطفال وأسرهم في فلسطين. نحن نقدم ما يكفي من المال حتى يقرروا كيفية إنفاقه، سواء كان ذلك على الملابس أو الدمى أو الحلوى. نحن نقدم قسائم لهذه العائلات، حتى يقرروا كيفية إنفاقه من استخدامها كما يحلو لهم. إلى جانب ذلك ، نقوم بتنظيم فعاليات احتفالية في يوم العيد حيث يتم توزيع هدايا العيد ويمكن للأطفال قضاء وقت ممتع.

ماذا فعلنا العيد الماضي؟

في عام 2017 ، تمكنا من الوصول إلى أكثر من 3,000 عائلة وتقديم هدية عيد. نحتاج لأطفالنا أن يعيشوا حياة مثل الآخرين ، ومع الحد الأدنى. جدير بالذكر أن أكثر من 1,000 منهم من الأيتام والطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة.

تبرع هذا العام مرة أخرى وادفع جزء من الزكاة والصدقة لمساعدة المحتاجين الذين ينتظرون مساعدتكم.

  

جلب السعادة للناس  في العيد

العيد هو الوقت المناسب للاحتفال بعد شهر كامل من الصيام. لقد حان الوقت لمساعدة وتذكر الآخرين، ولا سيما البلدان المنكوبة مثل فلسطين.

تبرع الآن لجلب الفرح والسعادة في فلسطين. كما نتعلم من نبينا محمد  (صلَّ الله عليه وسلم)”: كل من يجلب السعادة لأحد فجزاؤه الجنة”. وهل هناك أفضل من جلب السعادة لشخص ما؟

كيف يمكنك المساعدة؟

هدية العيد هي 20 جنيه إسترليني فقط لجميع أفراد العائلة في فلسطين. يمكن لهذا التبرع للفلسطينيين إجراء بعض التغييرات في حياتهم.

تبرع الآن واجلب السعادة للمحتاجين في فلسطين. لا تفوت فرصتك للمساعدة!

تبرع الآن

و اجلب السعادة للمحتاجين في فلسطين. لا تفوت فرصتك للمساعدة

تبرع الان