EAP News

2018 في كلمات

2018 في كلمات

ستودعنا سنه 2018  والتي كانت حافلة بالأحداث. منها السعيدة ومنها المحزنة  والصعبة    على مدار السنة وعلى الرغم من ذلك ، حاولنا ان نظل صامدين لتحقيق  أهدافنا وان نجلب السعادة على وجوه المحتاجين في فلسطين.

المشروع

في وقت سابق من هذا العام ، بدأنا بمشروع الحملة الشتوية المدرسية 2018  والتي كانت مطلوبة في فلسطين. وكان الشتاء شديد القسوة يعني حرمان الناس حتى من الضروريات الأساسية لأنهم كانوا يعيشون تحت الحصار   لأكثر من 11 عاما. ومع ذلك ، فان واجبنا في مؤسسة إياب هو التدخل خلال هذه الأوقات الصعبة  وتقديم نداء استغاثة  . وفي الواقع ، تمكنا هذا العام من الوصول إلى 4,000 أسره في الضفة الغربية و 10 مدارس ، من خلال تزويد كل طفل باحتياجاته الشتوية (حقيبة  الشتاء المدرسية).

  Ramadan water 1

بالنظر إلى أن 95 % من المياه في غزة تعتبر غير صالحة للشرب ، أردنا أن نتخذ إجراءاً فورياً. وبالتالي ، قررنا في شباط/فبراير التركيز على توفير المياه النظيفة للمدارس في قطاع غزة ، وساعدنا في مَد المدارس في رفح ، مثل حسن الكانافاني. ويَمُد هذا المشروع أكثر من 70,000 طالبًا بالمياه النظيفة في هذه المنطقة بالتحديد. وقد تمكنت مؤسسة إياب في 2018 من الوصول إلى أكثر من 001 مدرسة في جميع أنحاء قطاع غزه ، وما زلنا حريصين على توفير المياه النظيفة لـ 48 مدرسة في الجزء الجنوبي من قطاع غزة.

رمضان شهر الكرم. وبالتالي قررنا إطلاق حملة رمضان 2018 في عشاءنا الخيري في شرق وغرب ووسط لندن ، وقد وصلنا-بنعمه الله-إلى أكثر من   100,000  مستفيد في فلسطين خلال شهر رمضان بأكمله. سيتم استثمار هذه الأموال في برامج إجتماعيه شامله في مؤسسة إياب والتي سيتم تنفيذها  في شهر رمضان المبارك.

بعد رمضان ، أعطينا المزيد من الاهتمام لمشاريع مؤسسة إياب في القدس (القدس) – مدينه لها خصوصيتها  على جميع قلوبنا. وكان الهدف الرئيسي من شهر آب وأيلول  هو استهداف برنامج التعليم العالي الذي يشمل المشروع المهني والتعليمي. وعلاوة على ذلك ، قمنا بتوسيع مشاريعنا المهنية والجامعية في فلسطين ومخيمات اللاجئين في الأردن ولبنان.


food parcel Cermony Gaza 

وبحلول نوفمبر/تشرين الثاني ، بدانا حمله الشتاء 2018/19 كمشاريع موسميه مستمرة للأطفال والعائلات الفلسطينية المحتاجة.

وبحلول نهاية العام ، نود أن نطلق مشروعا جديداً وراسخاً ، يسمي الأطفال المحتاجين. وهذا للأطفال المهملين الذين ليسوا أيتاماً أو أطفالاً من ذوي الإحتياجات الخاصه ، ولكنهم بنفس القدر من العوز واليأس  وبحاجة للحصول على  المساعدة. ولحسن الحظ ، دعم العديد من المانحين هذا المشروع بصوره كافيه تماما.

وسوف نستمر بإستثمار طاقتنا في جميع المشاريع في فلسطين لأنهم جميعا على نفس القدر من الاهميه.

  EAP Water Project in Gaza