EAP News

لماذا يعد التعليم والتدريب المهني مهم؟

لماذا يعد التعليم والتدريب المهني مهم؟

لقد أحدثت برامج التعليم المهني فرقاً حقيقياً لا حصر له في حياة الشباب في جميع أنحاء البلاد ؛ فهي تبني الثقة بالنفس ومهارات القيادة من خلال السماح للطلاب بالاستفادة من مواهبهم الفريدة “.  كونراد بيرنز

إن التعليم بلا شك هو مفتاح النجاح و من أهم الوسائل لفتح الأبواب لمستقبل أكثر إشراقاً. واحدة من المزايا الأساسية للتعليم هو أنه يحمي من البطالة.

بالنسبة للعديد من الطلاب ، تعتبر الكلية أو الجامعة فرصة لمقابلة مجموعة متنوعة من الناس والعمل معهم لتحقيق هدف مشترك ، وبالتالي إعدادهم للعالم الحقيقي.

لكن هناك طرق أخرى قد يختار الناس القيام بها للتفوق في عالم العمل. وهنا يأتي دور التعليم المهني.

 

  

المصطلح المهني يعني في الواقع “العمل المرتبط”. لذلك إذا كان شخص ما يقوم بتأهيل مهني ، فإنه يتعلم المهارات اللازمة للحصول على الوظيفة ويقوم بها بشكل صحيح.  فالتعليم والتدريب المهني ليس طريقا بديلا أو أسهل من الالتحاق بالكلية. وهو برنامج سريع المسار للحصول على التدريب في مجال متخصص واكتساب الخبرة . و قد تم تصميمه لتعزيز المهارات الخاصة ، وتوفير تجربة عملية وقابلة للتحويل في المجال المطلوب. يقوم المتعلم بتعلم حرفة ومهارة جديدة ومع نهاية التدريب ، إما أن يحبها بما يكفي ليختارها كحياة مهنية ، أو يقرر مسارًا بديلاً.

علاوة على ذلك ، يركز العمل المهني على الجانب العملي بدلاً من التركيز على الجانب النظري كما هو حالياً داخل الكلية أو الجامعة. قد لا يكسب الشخص المدرّب مهنياً راتب نظيره المتعلّم في الكلية ، ومع ذلك ، لا يزال بإمكانه تأمين الاستقرار والأمن لمستقبله.

  

في EAP ، أفضل طريق يمكننا أن نقدمه للشباب في فلسطين هو فرصة لفهم السوق و اكتساب المهارات المطلوبة بحيث تكون مناسبة بشكل أفضل للوظائف والفرص المتاحة.

الدورات المهنية التي نقدمها للفلسطينيين تشمل:

  • تدريب اعلامي
  • السباكة
  • علم الميكانيكا
  • الخياطة
  • الكهرباء
  • المتخصصين في التكنولوجيا (بما في ذلك إصلاح الهواتف الذكية)
  • شبكات الكمبيوتر
  • الادارة
  • تصفيف الشعر
  • إعداد الرسوم المتحركة
  • والعديد من الدورات الأخرى

من خلال دعمكم التعليم المهني ستساعد في تمهيد الطريق نحو مستقبل مشرق للفلسطينيين. تبرع اليوم!