الاخبار و المناسبات

الخبز للمحرومين

الخبز للمحرومين

محدث:

كان فريق مؤسسة العون التعليمي مشغولاً بتوزيع الخبز على المحتاجين في غزة في الأسبوع الماضي. تمكنا من مساعده 1,600 أسرة موجودة بالفعل في غزة. واستهدفنا مخيمات محددة للاجئين في مخيم النصيرات ومناطق أخرى في شمال غزة أيضاً. مع ساعات الصيام الطويلة تحرص هذه العائلات على الحصول على إمدادات أساسيه من الكربوهيدرات للحفاظ على طاقتهم ومواصلة القيام بعبادتهم خلال المساء.

هذا المشروع سيستمر بعون الله حتى نهاية شهر رمضان ، لكننا لا نستطيع الاستمرار بدون دعمكم. نرجو أن تفتحوا قلوبكم وتتبرعوا بسخاء!

Ramadan bread Ramadan bread Ramadan bread

الخبز ، رمضان 2018

الخبز هو واحد من الضروريات الأساسية في أي منزل، وفي أي مجتمع. ولكن لسوء الحظ في معظم بلدان العالم الثالث، يتلقى الخبز دعماً ومساندة من الحكومة، مما يجعله ضرورة نادرة.

يوفر الخبز بشكل فعال الاستقرار الأساسي في أي بيت، وفي أي مجتمع، ولكن هذا الأمر مفقود في غزة. إلى جانب النضال اليومي للبقاء على قيد الحياة، والإمدادات الأساسية من المواد الغذائية مثل الخبز محدودة، مما يجعلها واقعاً صعباً للغاية في شهر رمضان الحالي!

وبمجرد أن يتوفر الخبز للعائلة، فإن أساس الوجبة موجود. وقفت مؤسسة العون التعليمي على هذه المشكلة منذ وقت طويل، وأطلقوا منذ ذلك الحين مشروع “خبز رمضان” كجزء من النداء الذي أصدرته EAP في شهر رمضان، مما ساعد على ضمان توفر الأساسيات للفلسطينيين.

 في العام 2018، قدمنا الخبز لكل أسرة بحاجة إليه، ونحن مستمرون في ذلك خلال شهر رمضان المبارك. لا يمكننا فعل هذا بدونكم لذا يرجى فتح قلوبكم، ومد يد المساعدة ودعمنا في الوفاء بالضرورة الأساسية للفلسطينيين. إن واقعك اليومي هو حلم شخص آخر.  تبرع الآن!

Ramadan breadRamadan breadRamadan bread